مستقبلنا العربي | ابداع بلا حدود
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تطوير الإنترنيت لخدمة المعاقين بصريا !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوع
Alwafi charki
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الدولة : المغرب
المهنة : طالب
الجنس : ذكر
المتصفح :
عدد المساهمات : 74
نقاط : 1347
السٌّمعَة : 5
العمر : 31

مُساهمةموضوع: تطوير الإنترنيت لخدمة المعاقين بصريا !!!   الخميس 28 أغسطس - 3:41

الاتجاهات والتطورات الحديثة في تقنية الحاسب والإنترنت لخدمة المعاقين بصريا


1.المقدمة

تلعب تقنية الحاسب والإنترنت في الوقت الراهن دورا لا يستهان به في ترابط أطراف العالم بعضه ببعض وتسهيل عملية الاتصال وإنجاز الأعمال في وقت قياسي خلافا لما كانت عليه آلية الاتصال قبل ظهور هذه التقنية.
وتحولت الأمية من عدم معرفة القراءة والكتابة إلى عدم معرفة الحاسب والإنترنت وكيفية التعامل معهما.
وبناءا على هذا كان لزاما على جميع شرائح المجتمع تعلم هذه التقنية، كما أنه لزام على مطوري هذه التقنية وضع جميع الشرائح في الحسبان.
فقبل ظهور أجهزة الحاسب الآلي كان المعاق بصريا (الكفيف وضعيف الإبصار) يلاقي مشقة كبيرة في تحويل الكم الهائل من المعلومات إلى صورة يمكنه التعامل معها دون الاستعانة بأحد.
وكان الاعتماد الكلي منصب في ذلك الحين إما على أجهزة التسجيل أو على شخص مبصر يقوم بقراءة وإملاء المعلومات للكفيف لكتابتها على شكل مستندات برايل بواسطة آلة بيركنـز أو غيرها من الآلات اليدوية. وكانت هذه العملية بحد ذاتها تسبب نوعا من الحرج أو الضيق سواء للشخص الكفيف أو المبصر.

ولكن بعد ظهور الحاسبات الآلية المتطورة بدأت هذه المشكلة في الانحسار، وبدأت التقنية تطوع نفسها لخدمة هذه الفئة، فظهرت أجهزة متخصصة لإدخال المعلومات إلى جهاز الحاسب الآلي وإخراجها منها بطريقة سلسة وسهلة وبهيئة مناسبة للاستخدام بواسطة الشخص الكفيف وبدون مساعدة من أحد.
فمن وسائل الإدخال، لوحة مفاتيح برايل وبرامج الإملاء الصوتي والفأرة الخاصة بالمكفوفين.
ومن طرق الإخراج، شاشات برايل وبرامج قارئات الشاشة ومكبرات النصوص وطابعات برايل، بالإضافة إلى العديد من الأجهزة والبرمجيات التي كسرت الحاجز النفسي والمعرفي بين الشخص المبصر والكفيف وأصبح بمقدور الشخص الكفيف الآن مواكبة ومجاراة شقيقه المبصر في العلم والمعرفة.
ولما ظهرت الشبكة العالمية (الإنترنت) والتي تحتوي كما هائلا من المعلومات التي تخدم جميع فئات المجتمع وفي شتى المجالات العلمية والمعرفية والتي صممت أصلا لخدمة الأشخاص المبصرين نظرا لبنيتها وطريقة تصميمها (استخدام الصور ومقاطع الفيديو والوصلات الناقلة إلى صفحات أخرى إلى جانب النص)، نجد في المقابل أن ما وفرته هذه الشبكة من خدمات لتسهيل استخدام وتصفح هذه الخدمة للمكفوفين تعتبر جيدة نسبيا نظرا لوجود هيئات تنظيمية على الإنترنت قامت بوضع أسس ومعايير لتصميم المواقع المتوافقة مع إمكانيات برامج قارئات الشاشة. أيضا ظهرت حديثا خدمة تصفح الإنترنت عن طريق الهاتف والتي تقدمها بعض الشركات كخدمة إضافية لتصفح الإنترنت في حالة عدم توفر جهاز حاسب آلي، والتي إذا نجحت فسوف تسهل الوصول السريع للشبكة العالمية لفئة المكفوفين.
وعلى نطاق آخر، لم تقتصر الثورة التي أحدثها الحاسب والإنترنت على تطويع التقنية في خدمة هذه الفئة فحسب بل تعدى الأمر إلى محاولة تغيير نمط نظام برايل نفسه ليتقارب مع الحاسب وذلك من خلال محاولة تغيير عدد الخلايا من 6 نقاط إلى 8 لتكون مقاربة في التمثيل مع بنية الحاسب وكذلك طرق عرض الرسوم والصور بنظام برايل.

2. تقنية الحاسب

مع بدايات ظهور أجهزة الحاسب الآلي، خصوصا الشخصية منها، كان التعامل معها مقصورا على الملفات النصية دون الرسومات والصور والأصوات.
وما زالت النصوص المكتوبة والمقروءة - حتى الوقت الراهن- تمثل العمود الفقري للتعامل مع الحاسب رغم إمكانية إدماج الصور والرسوم والأصوات. ولذا نشطت الأبحاث التي تهدف إلى تحويل هذه النصوص إلى صورة يمكن للمعاق بصريا التعامل معها (مثل نظام برايل أو قراءة النصوص آليا).
كما تناولت الأبحاث أيضا سبل تمكين المعاق بصريا من التعامل مع جهاز الحاسب عن طريق إدخال المعلومات إليه أو استخراجها منه. وقد تمخضت هذه الأبحاث عن عدد جيد من التقنيات، انظر على سبيل المثال [1].

2-1 أجهزة و برامج الإدخال

يمكن للكفيف التعامل مع عدد من البرامج والأجهزة التي تمكنه من إدخال بياناته أو التحكم بجهاز الحاسب.
ومن أهم هذه البرامج والأجهزة ما يلي:

أ. برامج التمييز/الإملاء الصوتي Voice recognition

تمكن تقنية التمييز الصوتي الشخص من استخدام صوته لإدخال وإملاء المعلومات لجهاز الحاسب أو إلقاء الأوامر على جهاز الحاسب (مثل فتح برنامج معين أو إغلاق جهاز الحاسب).
وتحتاج مثل هذه البرامج إلى فترة من التدريب حتى تصبح قادرة على العمل بصورة فعالة. ومن أشهر برامج التمييز الصوتي برنامج Naturally Speaking من شركة Dragon المتخصصة في هذا المجال [26] وبرنامج Via Voice من شركة IBM (توجد نسخة معربة من البرنامج)[27].

ب. ماسحات برايل الضوئية Optical Braille Scanners

تقوم برامج ماسحات برايل الضوئية على تحويل كتابة برايل المدخلة عن طريق جهاز الماسح الضوئي Scanner إلى نص عادي. وغالبا ما تساعد هذه البرامج المستخدم المبصر أكثر منها الكفيف في تحويل نصوص برايل إلى نصوص حرفية يمكن للمبصر قراءتها. هناك العديد من ماسحات برايل الضوئية، منها على سبيل المثال [28، 29، 30].
علاوة على ذلك فقد طورت بعض الماسحات الضوئية العادية لتتمكن التعرف على برايل [29، 31].

ج. لوحة مفاتيح برايل Braille Keyboard

تختلف لوحة مفاتيح برايل عن لوحة المفاتيح العادية، حيث تحتوي لوحة مفاتيح برايل غالبا على عدد من المفاتيح، شكل (1) [29]، ست منها مخصصة لإدخال حروف برايل، وتشابه لوحة مفاتيح برايل في عملها عمل آلة بركنز المخصصة للمكفوفين، شكل (2) [22]، إذ يضطر الكفيف عند كتابة حرف واحد ببرايل القيام بالضغط وفي نفس الوقت على مجموعة من الأزرار الستة المكونة لحرف برايل مرة واحدة حتى يظهر شكل الحرف [1، 14]



2-2 أجهزة و برامج الإخراج

تتنوع أجهزة وبرامج الإخراج التي يمكن أن يتعامل معها الكفيف، فمنها ما هو صوتي (يستخدم الصوت للتفاعل مع الكفيف) ومنها ما هو حسي (يستخدم حاسة اللمس كتغذية راجعة). فيما يلي نذكر بعضا منها:

أ. قارئات الشاشة Screen Readers

تعتبر قارئات الشاشة من البرامج الواسعة الانتشار بين فئة المكفوفين، حيث تقوم هذه البرامج بقراءة كل ما هو موجود على شاشة الكمبيوتر وبصوت واضح (مثل قراءة النص المكتوب على الشاشة، موقع وحركة الفأرة على الشاشة).
وبفضل هذه التقنية أصبح الكفيف يرى الشاشة بأذنيه "إن صح التعبير" وأصبح بمقدوره التعامل مع أجهزة الحاسب الشخصية بكل يسر وسهولة، ولكن لا تخلو مثل هذه البرامج من العيوب والتي تعمل حاليا الشركات المتخصصة في هذه البرامج على حلها.

من أشهر برامج قارئات الشاشة العالمية برنامج JAWS من شركة Freedom Scientific والذي يدعم اللغة الإنجليزية ولغات أخرى غير العربية [1، 5].
أما على نطاق العالم العربي فهناك جهود مبذولة من شركة صخر لإتمام عمل برنامج قارئ الشاشة والذي سيكون بإذن الله الخطوة الأولى التي ستمهد تعامل الكفيف العربي مع جهاز الكمبيوتر [51]، كما يوجد مشروع آخر تحت التنفيذ [44].

ب. شاشات برايل الإلكترونية Electronic Braille Display
عارض الشاشة عبارة عن جهاز حسي، يوضع تحت لوحة المفاتيح لمساعدة الكفيف على قراءة محتويات شاشة الكمبيوتر، شكل (3) [24]. تتكون مثل هذه الأجهزة من صف أو صفين، بها 20 أو 40 أو 80 خلية برايل (حسب تصميم شاشة برايل).
كل خلية تتكون من 6 أو 8 مسامير (لتمثيل نقاط برايل)، مصنوعة من النايلون أو المعدن حيث تتحرك هذه المسامير إلكترونيا إلى الأعلى والأسفل لتمثل الحروف المعروضة على شاشة الكمبيوتر. وبما أن شاشات برايل لا تستطيع إظهار أكثر من 20 أو 40 أو 80 حرف من شاشة الكمبيوتر في الوقت الواحد، فغالبا ما تزود شاشات برايل بأسهم للتحرك بسهولة في شاشة الكمبيوتر [1، 24، 32].


ج. طابعات برايل Braille Embossers

تعمل طابعات برايل على طباعة نصوص برايل على الورق وذلك بالضرب برأس مدببة على الورقة لخلق أحرف برايل الملموسة، شكل (4) [23]. تستخدم معظم هذه الطابعات الورق الخاص ببرايل، كما أن بعضها يمكنه الطباعة على الوجهين في آن واحد.


د. الأجهزة الخاصة

هناك العديد من الأجهزة ذات الوظائف الخاصة والتي تستخدم تقنيات الحاسب وبرمجياته للقيام بمهامها، وهي تعتبر أجهزة إدخال وإخراج في آن واحد. فمنها على سبيل المثال مذكرات برايل Braille Note Taker.
تشابه مذكرات برايل في عملها عمل الكمبيوترات الكفية Palm pilot. تحتوي مذكرات برايل على شاشة برايل ولوحة مفاتيح برايل مدمجة فيها بالإضافة إلى وجود خاصية القراءة الصوتية مع إمكانية تخزين بعض المعلومات فيها (مثل المواعيد – مذكرات …الخ)، انظر شكل (5) [1، 2].
ومن الأجهزة أيضا، جهاز The Reading Edgeوالذي يقوم بمسح النصوص من الكتب والمجلات والجرائد وقراءتها للشخص الكفيف.
هذا الجهاز مزود بلوحة للتحكم بالأصوات و وحدة للتخزين على أشرطة و وحدة للتخزين على أقراص مرنة ومخرج للسماعات، انظر الشكل (6) [21].
شكل (5) مذكرة برايل من شركة Blazie شكل (6) جهاز The Reading Edge

2-3 برمجيات خاصة

أ. مترجمات برايل Braille Translation Software

تساعد هذه البرامج كلا من الشخص المبصر والكفيف فهي تعمل على تحويل ملفات النصوص العادية (مثل مستندات وورد) إلى نص برايل لطباعتها على طابعات برايل السابقة الذكر أو تحويل مستندات برايل المكتوبة بأحد البرامج المتخصصة (كاتبات برايل) إلى نص عادي يمكن للشخص المبصر قراءته.
من أشهر البرامج المستخدمة برنامج Duxbury والذي يدعم اللغة العربية بشكل جزئي [4].
ومن البرامج أيضا برنامج Sensus Braille والذي يستطيع التعامل مع نظام برايل ذي الست نقاط أو الثمان [45].
كلا هذين البرنامجين هو ثنائي الترجمة (من وإلى برايل).
أما على الصعيد العربي، فيوجد بعض البرامج من أهمها برنامج مترجم برايل العربي [50] ونظام الطباعة بطريقة برايل [52]، وكلاهما يقوم فقط بترجمة النص إلى برايل دون العكس. كما أن هناك جهوداً مبذولة من قبل الأمانة العامة للتربية الخاصة بالمملكة للخروج ببرنامج متكامل.

ب. كاتبات برايل Braille Transcriber

كاتبات برايل هي عبارة عن برامج تمكّن المعاق بصريا من إدخال النصوص بنظام برايل باستخدام لوحة المفاتيح العادية.
يتم عادة تعطيل أزرار لوحة المفاتيح ما عدا مجموعة صغيرة منها.
أثناء الإدخال يقوم المعاق بصريا بالضغط على مجموعة من الأزرار في آن واحد للخروج بخلية واحدة، مشابهة بذلك آلة بيركنـز. من أشهر البرامج في هذا المضمار Braille Editing System من شركة IBM [34].
الجدير بالذكر هنا أن معظم مترجمات برايل الثنائية الترجمة تحتوي في طيّاتها كاتبات برايل مثل Duxbury و Sensus Braille. أما على الصعيد المحلي، فيوجد بعض التجارب المبدئية في جامعة الملك سعود بالرياض.

ج. مكبرات الشاشة

مكبر الشاشة عبارة عن برنامج صغير يقوم بتكبير جزء من الشاشة حسب طلب المستخدم. هذه البرامج بالطبع موجهة لضعاف البصر.
من أمثلة هذه البرامج Visionware و Sensus Magnify [1، 45].

د. البرامج العلمية لنظام برايل


لم تكن الكتابات العلمية المتخصصة والتي تشتمل على كثير من الرموز العلمية ميسرة التمثيل على نظام برايل [34].
فمثلا في الرياضيات يوجد الكثير من الرموز والعلامات الخاصة مثل رمز المجموع والتكامل، بالإضافة إلى تغير شكل أو موقع الحرف أو الرقم مثل الأس والبسط والمقام.
يوجد العديد من المحاولات لتبسيط تعامل المعاق بصريا مع الكتابات العلمية، منها على سبيل المثال برنامج DotPlus [35، 36].
يعتمد هذا البرنامج على مبدأ دمج بعض الرسومات البسيطة مع نظام برايل (8 نقاط) لتمثيل بعض الرموز العلمية.
من الأمثلة أيضا برنامج Triangle [37] والذي يساعد على التعامل مع الوثائق العلمية. ومن جهة أخرى هناك بعض البرامج التي تقوم بقراءة الوثائق العلمية، مثل برنامج ASTER [38]. وعلى صعيد آخر، يتوفر العديد من البرامج المتخصصة في تعليم المعاق بصريا نظام برايل، يمكن للقارئ الرجوع مثلا إلى [39، 40].

هـ. التعامل مع الرسوم

كان التركيز في العرض السابق للأجهزة والبرامج متمحور حول كيفية إدخال النصوص وإخراجها من جهاز الحاسب.
ومن المعروف أن البيانات في جهاز الحاسب الآلي لا تعتمد فقط على النصوص بل يضاف إلى ذلك الرسوم.
وأكبر دليل على ذلك نظام التشغيل المستخدم حاليا "نظام النوافذ" من شركة مايكروسوفت Microsoft Windows. فنظام التشغيل هذا يعتمد اعتمادا كبيرا على واجهة رسومية.
لذا قامت بعض الشركات باختراع أجهزة متطورة تمكن الكفيف من الإحساس بالرسومات والألوان. ولازالت هناك أبحاث قائمة في هذا المجال، انظر على سبيل المثال، Boxer [41]، Homer [42]، CounterVision [43].
ونظرا لأهميته فإننا سنعطي نبذة أكثر تفصيلا حول كيفية التعامل مع الرسوميات.
يمكن تمثيل البيانات الرسومية للشخص الكفيف بأربعة طرق هي:

1- تمثيل البيانات الرسومية بألحان خاصة:
قام الدكتورPeter Meijer، باحث في مركز أبحاثPhilips Laboratories ، بالعمل على مشروع يدعى "The Voice Learning Edition"، وتدور فكرة هذا المشروع على استخدام كاميرا محمولة مثبتة بجهاز حاسب آلي تقوم على التقاط الصور، الرسومات، الأجسام وأيضا الألوان وتحويلها إلى أصوات طبقا للقاعدة التالية الألوان المشرقة والأجسام الغائرة تصدر نغمة صوتية ناعمة أما الألوان الغامقة والأجسام البارزة فتصدر نغمة صوتية حادة.
فخلال تحليل البرنامج للصور المدخلة يقوم البرنامج بإنتاج الأصوات طبقا لتركيب الصورة. فيتكون بذلك للشخص الكفيف تصور ذهني على ما عليه الصورة أو الجسم الذي أمامه [9].

2- تمثيل البيانات الرسومية باستخدام طابعات برايل الرسومية.

تختلف طابعات برايل الرسومية في طريقة عملها عن طابعات برايل النصية، فطابعات برايل النصية تقوم على عمل بروز نقطي على الورقة مقابل كل حرف من حروف برايل، أما طابعات برايل الرسومية فتشابه في فكرة عملها عمل الطابعات النافثة للحبر، حيث تقوم طابعات برايل الرسومية على إذابة حبر جاف ونفثه على الورقة وعلى عدة مراحل لتكوين البروز المطلوب في الصورة ثم تقوم الطابعة بتجفيف الحبر حراريا، أيضا تكون الطابعة مدعومة بالصوت وذلك لإعلام المستخدم في حالة نفاذ الحبر أو الورق من الطابعة أو عن حالة الطابعة [10].

3- تمثيل البيانات الرسومية كلاميا.

قامت شركة Centaurian Systems LLC بعمل برنامج قارئ الرسومات Graph Reader وتدور فكرة هذا البرنامج حول التحليل الصوتي للرسومات البيانية المصاحبة للبرامج مثل برنامج وورد وأكسل من هذه الرسومات الأعمدة البيانية والمنحنيات.
فالبرنامج قادر على وصف حتى 17 شكل من الأشكال الرسومية المختلفة ووصفها وصفا دقيقا وبالتفصيل حتى يتسنى للكفيف فهم مدلولات الرسم البياني [17].

4- تمثيل البيانات الرسومية باستخدام أجهزة خاصة.

قامت شركتا Immersion Corporation و Logitech باختراع فأرة تعتمد اعتمادا كليا على حاسة اللمس. حيث تقوم الفأرة بمحاكاة الشعور بالأجسام التي يمر عليها مؤشر الفأرة.
فعند سحب ملف كبير الحجم يعطي الشعور بثقل الملف وعند النقر على سطح معين يعطي شعور بالضغط [13، 19].
كما قامت شركة virtouch بعمل فأرة تساعد الشخص الكفيف على الشعور بأشكال الرسوم، الخرائط، الصور، والبرامج التعليمية مثل برامج الرياضيات والكيمياء بالإضافة إلى إمكانية استخدامها في قراءة النصوص، ويرجع السبب في ذلك إلى تصميم شكل الفأرة فهي مزودة بثلاثة أزرار يحتوي كل زر منها على مسامير معدنية صغيرة لتمثيل شكل الرسومات والنصوص [20].
أيضا قامت شركة New York-based Touch Graphics بعمل لوحة حسية ناطقة تدعى Tactile Graphic User Interface يوضع على اللوحة غطاء بلاستيكي يحتوي على بروز لأشكال توضح حالة بعض الأزرار مثلا الزر يعمل أو لا يعمل، ويوصل بجهاز الكمبيوتر ليقوم الشخص الكفيف بعد ذلك بإدخال الرسم وذلك بالضغط على البروز في اللوحة.
هناك أيضا تعليمات صوتية تصدر من اللوحة لتبين كيفية ضبط الجهاز والبرنامج المصاحب للوحة [6، 18، 19].

3. تقنية الإنترنت

مع انتشار الإنترنت وما أحدثته من انفجار معلوماتي، أصبح لزاما على جميع الناس باختلاف شرائحهم التعامل مع هذه التقنية الحديثة، إذ من المتوقع في القريب العاجل توفر جميع المعلومات إلكترونيا من خلال الإنترنت.
ولما كانت الإنترنت بطبيعتها لا تعتمد على النص فقط بل تعتمد أيضا على الصورة والصوت، أصبح من الضروري إيجاد طرق ووسائل خاصة تمكن المعاق بصريا من إدراك محتويات الإنترنت وتبادل الرسائل الإلكترونية من خلالها [46، 47].
وقد ظهرت العديد من التقنيات الموجهة للمعاقين بصريا للتعامل مع الإنترنت بشكل أمثل.

أ. المتصفحات الصوتية Voice Browsers

تعمل المتصفحات الصوتية عمل قارئات الشاشة ولكنها أكثر تطورا ومخصصة لمستخدمي الإنترنت من المكفوفين.
تستخدم المتصفحات الصوتية كاستخدام المتصفحات الشهيرة مثل متصفح إنترنت اكسبلورر، ولكن ما يميز هذه المتصفحات أنها تستطيع قراءة نص صفحات الإنترنت والتمييز بين الصور والروابط. من أشهر المتصفحات الصوتية متصفح Home Page Reader من شركة IBM [25] و متصفح Sensus Internet Browser [45].

ب. الإنترنت عن طريق الهاتف

يندرج تحت هذه الخدمة إمكانية تصفح الإنترنت أو قراءة البريد الإلكتروني عن طريق الهاتف. فمن أحدث التقنيات التقنية التي تسمح للأشخاص المبصرين والمكفوفين على حد سواء باستخدام الإنترنت عن طريق الهاتف. فمثلا تقنية VoxML من شركة موتورولا، والتي تبنتها بعض الشركات في مواقعها، تقوم فكرتها على الآتي: يقوم الشخص بطلب رقم خاص لموقع الشركة عن طريق الهاتف، وبعد أن يتم الاتصال يمكن للشخص وعن طريق الكلام إملاء أوامره للموقع مثلا الحصول على أسعار العملات أو التجول في الموقع. كل ذلك يتم من دون استخدام أزرار قرص الهاتف، فالموقع مزود بتقنية للتمييز الصوتي [7، 8، 11، 15].
أما على نطاق البريد الإلكتروني عن طريق الهاتف، فقد قامت شركة INC Internet Services البريطانية بطرح خدمة الاستماع إلى البريد الإلكتروني والرد على البريد الوارد عن طريق الهاتف ودون الحاجة إلى جهاز كمبيوتر [12].

ج. خدمة التحقق من توفر الإنترنت للمعاقين

هناك جهود حثيثة تقوم بها هيئات ومؤسسات على الإنترنت لجعل الإنترنت أسهل في التصفح والوصول إلى المعلومات التي فيها وذلك للأشخاص المعاقين بشكل عام والمعاقين بصريا بشكل خاص.
فمثلا تعتبر جمعية الشبكة العنكبوتية The World Wide Web Consortium (W3C)إحدى أكبر الجمعيات العالمية لوضع المعايير والضوابط في بناء الصفحات على الإنترنت بحيث يمكن للشخص الكفيف الوصول إليها عن طريق استخدام قارئات الشاشة. تأسست هذه الجمعية عام 1994 م وهي عبارة عن اتحاد ثلاثة معاهد علمية يرأسها معهد MIT [16].
كما أن هناك منظمات متعاونة تقوم بتحليل محتويات أي صفحة على الإنترنت لتأكد من إمكانية قراءة محتوياتها عن طريق قارئات الشاشة بسهولة، فإذا اجتاز الموقع هذه الاختبار يمنح صاحب الموقع شعار يدل على إمكانية قراءة محتويات الموقع عن طريق برامج قارئات الشاشة ومن أشهر هذه الخدمات شهادة بوبي للمواقع [3].

4. الحاسب ونظام برايل

منذ ظهر نظام برايل وحتى عهد قريب والمستخدم هو 6 نقاط لتمثيل الحرف الواحد، وبالتالي يمكن تمثيل 64 حرف بما فيها الفراغ. هذا العدد قليل بالنسبة إلى عدد الحروف والأرقام والرموز الخاصة.
ولكن مع انتشار الحاسبات والإنترنت وبالتحديد في نهاية الثمانينيات وبداية التسعينيات ظهرت الحاجة للتوافق بين نظام برايل ونظام تمثيل الحروف في الحاسب (يمثل الحرف الواحد في 8 خلايا إلكترونية مكّونة ما يسمى بـ Byte).
ومن هنا جاءت فكرة تغيير نظام برايل ليشتمل على 8 نقاط بدلا من 6، وبالتالي يمكن تمثيل 256 حرف بما فيها الفراغ [35، 45]. بطبيعة الحال، نظام الثمان نقاط ما زال في بداياته ويستخدم في الكتابات العلمية والرياضية وينتشر في الدول الأوروبية أكثر منه في أمريكا الشمالية [48]. وحسب علمنا لم تتم أي دراسة حتى الآن حول هذا الموضوع على النطاق العربي.

5. الخاتمة

كلما انتشرت تقنية ما وزاد عدد المستفيدين منها، كان لزاما على مطوري هذه التقنية تطويعها لذوي الحاجات الخاصة، والحاسب الآلي والإنترنت لا تشذ عن هذا. إن الجهود المبذولة والطريق الذي تسير فيه حركة تطويع تقنية الحاسب والإنترنت لخدمة المعاقين بصريا على المستوى العالمي يبشر بالخير وإن كانت على المستوى العربي تسير ببطء وما زالت في بداياتها.
الاهتمام الذي توليه كبريات الشركات في مجال تقنية الحاسب والإنترنت، مثل Microsoft [49] و IBM [33] وعلى المستوى العربي شركة صخر [53]، يدل على التوجه الصحيح لخدمة جميع شرائح المجتمع.

تناولت هذه الورقة استعراضا مبسطا لأهم وسائل الإدخال والإخراج التي تخدم المعاقين بصريا. كما أعطت نبذة مختصرة عن بعض البرامج الخاصة وبيّنت تأثير انتشار الحاسب على نظام برايل. شملت الورقة أيضا وسائل التعامل مع الإنترنت.


منقووووووووووووووول من أجل إفادة الأعضاء


عدت آخيرا بعد غياب طال لأشهر عديدة وكثيرة ... المهم أتركونا مما فات وسبق وفكروا بالقادم وما هو مقبل
إن شاء الله أنا قادم بمعارف كثيرة لأفيد بها منتداي العزيز و أود بالتقدم بالإعتذار لأعضاء النادي وعلى رأسهم الأدمن أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام الشيماء
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الدولة : المغرب
المهنة : عامل
الجنس : انثى
المتصفح :
عدد المساهمات : 12
نقاط : 830
السٌّمعَة : 5
العمر : 41


مُساهمةموضوع: رد: تطوير الإنترنيت لخدمة المعاقين بصريا !!!   الخميس 6 أغسطس - 1:25

الله يعطيك العافية على طرحك
باانتظار جديدك القادم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تطوير الإنترنيت لخدمة المعاقين بصريا !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي مستقبلنا العربي :: الانترنت والتكنولوجيا :: الانترنت والتكنولوجيا-